برغم الصور المسربة “مين اللى ميحبش فاطمة”!

ضجت مواقع التواصل الإجتماعي الساعات الأخيرة الماضية  بصور لسيدة ممتلئة القوام تعقد شعرها للخلف وبجانبها رجل يعينها على الحركة و

اقرأ المزيد